التخطي إلى المحتوى

القاهرة – غرد البنك الدولي يوم الأحد بأن مصر من بين الدول الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من حيث ابتكارات التعلم عن بعد وسط أزمة كورونا .

وأشار البنك الدولي إلى أن الوباء ترك نحو 100 مليون طالب في المنطقة خارج الفصول الدراسية ، وأن مصر والأردن ولبنان والمغرب كانت الأفضل أداءً في التوصل إلى حلول على هذه الجبهة.

وأبرزت المنظمة أن البلدان الأربعة تستخدم أدوات الوسائط المتعددة لمواصلة العملية التعليمية ، ونجحت في بناء شراكات على الفور لتقديم خدمات التعليم.

من جهة أخري قال وزير التربية والتعليم طارق شوقي يوم الاثنين إن الدولة حريصة على تعقيم المدارس خلال اختبارات الثانوية الثانوية القادمة لتفادي انتشار الفيروس التاجي.

وأشار إلى أنه سيتم النظر في الإجراءات الوقائية خلال الاختبارات بما في ذلك الحفاظ على التباعد الاجتماعي.

وأضاف أن الطلاب لديهم أيضًا خيار تأجيل امتحاناتهم للعام المقبل.