التخطي إلى المحتوى

مازالت الصين تعاني والى هذه اللحظه من تفشي مرض فايروس الكورونا الذي أودى بحياه الآلاف من الصينين وأدى الى اصابه العديد منهم , أدى هذا المرض القاتل الى اصابه الناس بالذعر الشديد والذي ينتقل بسرعه كبيرة , وقد حول مدينه بأكملها الى مدينه شبه خالية من السكان .

 

وقد أفادت لجنة الصحة الوطنية الصينية الإثنين أن حصيلة حالات الوفاة بفيروس كورونا في الصين وصلت إلى 1770 وذلك إثر وفاة 105 مصابين، كما بلغ عدد الإصابات نحو 70 ألف وخمسمئة
مصاب في سائر أنحاء الصين. وفرضت السلطات المحلية إجراءات وقائية جديدة في محاولة لوقف انتشار الفيروس، كما تم إدخال تعديلات على طرق التشخيص لتشمل احتساب الإصابات
التي يتم التثبت منها بواسطة صورة الأشعة المقطعية للرئة.

عاجل الصين : ارتفاع كبير في عدد الوفيات بفايروس كورونا الى 1770 وفاة

وأفادت اللجنة الصحية الوطنية في المقاطعة في تقريرها اليومي بتسجيل 2048 إصابة جديدة، ما يضع حداً لانخفاض سُجل على مدى الأيام الثلاثة الماضية في عدد الإصابات الجديدة.

وبلغ عدد الإصابات 70548 على الأقل في سائر أنحاء الصين، معظمها في هوبي،
وبدأ عدد الاصابات الجديدة في المقاطعة بالتراجع بعد الارتفاع الكبير الأسبوع الماضي في أعقاب تعديل المسؤولين لطرق التشخيص، لتشمل احتساب الإصابات التي يتم التثبت منها
بواسطة صورة الأشعة المقطعية للرئة.

وعلى الرغم من أن أرقام الإصابات التي سجلت أعلى بنحو 100 مقارنة بالاثنين، إلا أنها لا تزال أدنى بكثير من يومي الجمعة والسبت.

وخارج هوبي كان واضحاً انخفاض الإصابات الجديدة، وقال متحدث باسم السلطات الصحية الصينية، الأحد، إن هذا التراجع في عدد الإصابات، مؤشر على أنه تتم السيطرة على انتشار الفيروس.

من جانبه، حذّر رئيس منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، “من المستحيل التنبؤ بالاتجاه الذي سيتخذه هذا الوباء”.

وقال في تغريدة على (تويتر): إن خبراء دوليين، وصلوا إلى بكين وباشروا بإجراء لقاءات مع نظرائهم الصينيين حول الوباء.

ومن أعراض الفايروس كما هو موضح بالصورة :

عاجل الصين : ارتفاع كبير في عدد الوفيات بفايروس كورونا الى 1770 وفاة

طرق الوقاية من فايروس كورونا:
حذّرت منظمة الصحة العالميّة الموظفين في قطاع الخدمات الصحيّة، على ضرورة اتخاذ كافة التدابير للوقاية من انتشار الفيروس، بالإضافة
إلى أهمية التبليغ عند الاشتباه بوجود إصابة، واتباع الخطوات الآتية لمنع انتشاره:
1-تجنب الاقتراب من الأشخاص المحتمل لإصابتهم بالفيروس.
2-عدم استخدام الأشياء الخاصة بالشخص المصاب.
3-ضرورة غسل اليدين بالماء والصابون والمطهر عند مخالطة المصاب بالفيروس.
4-ارتداء الكمامات الواقية على الفم والأنف، بالإضافة إلى وضع القفازات المطاطية الخاصة عند تقديم الرعاية الصحية
للمرضى.
5-الحفاظ على تعقيم ونظافة الأسطح.