التخطي إلى المحتوى
الفنانة المصرية آثار الحكيم ترد على شائعات تدهور حالتها الصحية
الفنانة المصرية آثار الحكيم ترد على شائعات تدهور حالتها الصحية

جريدة البوكس نيوز تلخص لكم متابعينا الكرام أهم ما جاء من الفنانة المصرية آثار الحكيم ترد على شائعات تدهور حالتها الصحية،أعربت الفنانة المصرية آثار الحكيم، عَنّْ استيائها من الأخبار التي انتشرت خلال الساعات الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي عَنّْ وفاتها أولاً، ثم تحدثت عَنّْ إصابتها بفِيْروس كورونا وتدهُور حالتها الصحية، الأمر الذي دفعك إلَّى الانتقال. . إلَّى مستشفى عين شمس ووجوده فِيْ العَنّْاية المركزة، الأمر الذي ألغته مجموعة الآثار.

وقال آثار الحكيم، فِيْ تصريحات لـ “فوشيه”، إن ما تم تداوله غير صحيح، وقال ساخرًا إنا لله وإنا إليه راجع … مشيرة إلَّى أنها لم تكن تعاني من أي مرض ولم تكن مصابة بكورونا.

وأضافت آثار الحكيم، أنها بصحة جيدة، وأشادت بتواصل الفنانة المصرية نهال عَنّْبر معها باعتبارها مسؤولة عَنّْ الملف الطبي فِيْ نقابة المهن التمثيلية، وعلقت بقولها “لا أصاب بنزلة برد أو عطس. مدام نهال تتواصل معي وتحقق فِيْ الحَقيْقَة دائما وأشكرها على اهتمامها “.

وتابعت آثار الحكيم قائلًا “بحمد الله يديم ربنا نعمة الله. لست فِيْ مستشفى عين شمس أنا على الساحل. لكن الأخبار التي تثير الفتنة تزيد من الذنوب”.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر وفاة الفنانة آثار الحكيم البالغة من العمر 63 عامًا، لكن بحسب أحد أقاربه أكد أنها لا تزال على قيد الحياة لكنها تعاني من حالة صحية صعبة. وأنها فِيْ جناح الرعاية المركزية بمستشفى عين شمس، حيث تدهُورت حالته الصحية بشكل كبير بسبب إصابته بفِيْروس كورونا.

يشار إلَّى أن آثار الحكيم بدأ مسيرته الفنية عام 1976 واستمر فِيْ تحقيق الشهرة كنجم سينمائي أواخر الثمانينيات. ومن أهم أفلامه “زيارة سرية” عام 1981 أمام الفنان صلاح ذو الفقار، و “حب فوق هضبة الهرم” عام 1986 أمام الفنان أحمد زكي، و “النمر والأنثى” عام 1987 أمام الفنان عادل إمام.

تزوج آثار الحكيم من محمود مجدي جودت وأنجبا “عمرو وعلي وعبد الرحمن” ولكنهما انفصلا فِيْ مارس 1999. ثم تزوجت من الصحفِيْ ياسر كَمْال خليل.

كَمْا حصل على العديد من الجوائز والأوسمة خلال مسيرته الفنية، حيث حصل على جائزة من الاتحاد الدولي للإذاعة والتلفزيون العرب عَنّْ مسلسل “أبنائي الأعزاء شكراً لكَمْ” وجائزة البردي للتمثيل من وزارة الثقافة. تم تكريمه أيضًا فِيْ الإسماعيلية عام 2001.

Google Newsstand تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

تابعونا على الفيسبوك ليصلكم كل ما هو جديد على موقعكم البوكس نيوز; ولا تنسوا الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي تقديراً لجهودنا المبذولة لكم مع فائق الإحترام مع تحيات ادارة موقع وجريدة البوكس نيوز .

إخلاء مسئولية : جميع الأخبار والمقالات المنشورة في بوابة مولانا مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة جميع المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.

لمشاهدة كل ما هو جديد علي موقعنا تابعونا على قناتنا على تيلجرام ليصلكم كل ما هو جديد في الموقع; ولا تنسوا الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي .