admin
أخبار العالم
«المعارضون» الشيعة يخشون مصير لقمان سليم

أبدى المعارضون اللبنانيون لـ«حزب الله»، والشيعة منهم بشكل خاص، مخاوف من أن الخناق ضاق عليهم بعد اغتيال الناشط السياسي لقمان سليم، ويتحدث بعضهم عن لائحة تضم عدداً من الشخصيات قد يتم العمل على اغتيالها تباعا كما حصل في المرحلة التي سبقت وتلت اغتيال الرئيس رفيق الحريري عام 2005. ونعى السيد علي الأمين، مفتي صور السابق، وهو على خلاف طويل مع «حزب الله»، لقمان سليم ووصفه بأنه كان «مدافعاً شجاعاً عن مشروع الدولة، ورافضاً لهيمنة السلاح خارج المؤسسات الشرعية».

وشددت الناشطة السياسية المعارضة منى فياض على أن اغتيال سليم «رسالة لكل اللبنانيين وليس لفئة معينة… لكل فريق سيادي يريد تحرير لبنان من إيران ولكل صاحب رأي ولكل حر».

من جهة أخرى، أصدر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بياناً طالب فيه بـ«محاكمة سريعة» لقتلة لقمان سليم، داعياً القضاء اللبناني والزعماء السياسيين إلى «محاسبة الضالعين في مثل هذه الأعمال الهمجية». بدوره أعلن رئيس الأغلبية الديمقرطية في الكونغرس، ستيني هوير، استياءه من حضور {حزب الله} في الحكومة اللبنانية، واصفاً إياه بـ{المنظمة الإرهابية وأحد وكلاء إيران}.
…المزيد

 

رابط مختصر