التخطي إلى المحتوى
البوكس نيوز – أوجاع الأباء والأمهات والأطفال.. كيف يتعامل معها قانون الأحوال الشخصية الجديد؟

تسعي جريدة البوكس نيوز بمد الجميع بالعديد حول ما سوف يتم نشره ،فنحنن نسعي جاهدين الي تبسيط والوصول لكم بكل شفافية ونتعرف اليوم علي ما أوجاع الأباء والأمهات والأطفال.. كيف يتعامل معها قانون الأحوال الشخصية الجديد؟.elaosboa46950

هزة جدالية كبرى تضرب مجموعات الأحوال الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعى على مدار الساعة، بعد الإعلان عن إعداد مشروع قانون جديد للأسرة، خلال الأيام القادمة، وشمل الجدل عدة مواد قانونية أثير حولها الخلاف منها: مواد الرؤية والحضانة، والمطالبة بتطبيق الاستضافة والاصطحاب للصغير من قبل الأباء، وشمل الجدل مواد حبس الزوج فى قضايا متجمد النفقات والزواج الثانى دون علم الزوجة الأولى.

حالة الخوف والترقب شملت طرفى القضية من النساء والرجال، فالكل منهما متمسكاً بمطالبه آملين فى أن يخرج القانون بشكل مرضى يلبى مطالبهما، وسط حالة من الأوجاع التى يعيشها كل طرف بعد الانفصال، فالكل يترقب الآن ماذا سيسفر عنه القانون الجديد وسط هذا الكم الهائل من حالات الطلاق المسجلة فى مصر؟.

ورغم الدعوى إلى حوار مجتمعى للاستماع إلى مشكلات أصحاب القضية، للوصول إلى صيغة توافقية للقانون، إلا أن كل طرف منهما لا يريد التنازل عن مطلب واحد من مطالبه التى باتت محل صدام شديد يضع المُشرع فى مأزق ومزيد من الحيرة فى صياغة مواد القانون الشائك، باعتباره أخطر القوانين التى تواجه أصعب أزمات مصر المزمنة.

ومنذ أيام انتفض الرجال المطلقون ونادوا بعدة مطالب تشفى أوجاعهم وتزيل عنهم حالة الظلم التى يمرون بها مع القانون الحالى (على حد وصفهم)، وجاءت الاستضافة وترتيب الحضانة فى مقدمة المطالب التى لا رجعة فيها من تجاههم، إضافة إلى إلغاء مواد الحبس، وإلغاء أى عقوبات تنص على حبس الزوج فى القانون الجديد فيما يتعلق بمشاكل الأسرة والأحوال الشخصية، وإلغاء الحبس فى قضايا التبديد المتعلقة بقائمة المنقولات.

وقال سعيد العرباوى، أدمن مجموعة تعديل قانون الأحوال الشخصية، وممثل رأى أصحاب القضية من الرجال، إن الاستضافة للصغير هى حق أصيل للأباء لا تنازل عنه، إلى جانب إلزام الأم بالسماح للأب بمشاركتها رعاية أطفالهما بعد الانفصال، مضيفا أنه يجب إلغاء مواد الحبس فى القانون الجديد، لعدم اختلاط الأباء بالمجرمين الجنائيين فى الحبس، لمجرد قضية أسرية يمكن احتوائها بمسار قانونى أخر بديل للسجن.

وأكد العرباوى، أن هناك العديد من الأباء يملكون أحكاما قضائية فى إقرار الرؤية، ومع ذلك لم يتمكنون من التنفيذ بسبب امتناع الأم، متسائلا: هل يجوز حبس الأم الممتنعة عن تنفيذ حكم قضائي فى هذه الحالة؟.

أما عن رأى السيدات المتضررات، تقول مروة سعيد، إنها حصلت على أحكام قضائية بالحبس ضد طليقها فى قضية منقولات زوجية ومتجمد نفقات، وتنازلت عن الخلع مقابل الحل الودى بعد أن وعدها بسداد هذه المستحقات وهو الأمر الذى لم يفعله ولم تحصل عليه حتى الآن.

وأضافت السيدة: أن أغلب السيدات يتضررن من صعوبة التنفيذ فى كافة الأحكام القضائية المتعلقة يالأحوال الشخصية والأسرة، بما فيها أحكام الحبس، مشيرة إلى أن اغلب السيدات لم يتمكنن من تنفيذ الحبس فى قضايا تبديد المنقولات الزوجية، ومتجمد النفقات، واغلب احكام الحبس تصدر مع إيقاف التنفيذ.

وعن رأيها حول إقرار مادة حبس الزوج فى حالة الزواج الثانى دون علم الزوجة، لم توافق السيدة على هذه المادة، مؤكدة أنها تفضل الانفصال فى هذه الحالة أفضل من حبس الزوج حتى لايعود بالسلب على نفسية الأطفال.

واتفقت السيدة وفاء سامى معها، قائلة إنها ضد حبس الزوج فى قضايا الأحوال الشخصية، حتى لاتكون وصمة عار على جبين الأطفال، مضيفة أن من الضرورى إيجاد عقوبات بديلة رادعة بدلا من الحبس، فى حالة عدم تنفيذ الأحكام القضائية من محكمة الأسرة.

وأضافت وفاء، إن القانون الحالي يحتاج لتغيير مناسب يواكب الأوضاع الأسرية الحالية ويجابه هذا الكم الكبير من حالات الطلاق المسجلة على مدار الساعة، مطالبة بإيجاد طرق سريعة لإقرار العدالة الناجزة وتطبيق سرعة التقاضى، مع تشريع صارم لتنفيذ الأحكام الصادرة، إضافة إلى إقرار بند قانونى يضمن إعفاء الزوجة من التحري عن دخل زوجها وإسناد تلك المهمة إلى النيابة المختصة لمنع التلاعب، وعدم اللجوء لشيخ الحارة فى إتمام التحريات.

واستكملت وفاء، أنها ترفض الاستضافة شكلاً وموضوعاً، مضيفة أنها كانت تنفذ الاستضافة بشكل ودى مع الأب، حتى تمكن من نزعهم منها عنوة من بينهم طفلا رضيعاً، وبعدها لجأت إلى المحكمة حتى استصدرت حكما قضائيا برجوعهم إلى حضانتها مجددا، ولكنها عانت معاناة كبيرة حتى تم التنفيذ.


البوكس نيوز محرك بحث اخبارى و يخلي موقعنا مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر

Google Newsstand تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

تابعونا على الفيسبوك ليصلكم كل ما هو جديد على موقعكم البوكس نيوز; ولا تنسوا الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي تقديراً لجهودنا المبذولة لكم مع فائق الإحترام مع تحيات ادارة موقع وجريدة البوكس نيوز .

إخلاء مسئولية : جميع الأخبار والمقالات المنشورة في بوابة مولانا مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة جميع المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.

لمشاهدة كل ما هو جديد علي موقعنا تابعونا على قناتنا على تيلجرام ليصلكم كل ما هو جديد في الموقع; ولا تنسوا الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي .